فأين المتشدقون بالحريات وأدعياء حقوق الإنسان؟

  • أ.د. عاصم القريوتي
  • 1115
نشر عبر الشبكات الإجتماعية

في سوريا قتل نساء وأطفال، وتشريد، وأسلحة كيماوية، وانتهاك أعراض المسلمات!!

فأين المتشدقون بالحريات وأدعياء حقوق الإنسان؟

فهل من إرهاب يفوق صنيع بشار وأعوانه؟

فأين أدعياء مكافحة الإرهاب واستخدام الأسلحة الكيماوية ؟

أم أن الضحية لما كانت من المسلمين فصبرا حتى يقضى عليهم؟

أم ليس لهم مصالح خاصة لذا ينتظروا حتى يُقتل المسلمون وتُدمر البنية التحتية ؟ا

فيا من تنعم بالأمن والمأكل والمشرب!

تذكر إخوانك المسلمين المحرومين من ذلك، واجعل لهم نصيبا من دعواتك، بل خصهم بدعائك، فالمؤمن أخ المؤمن.

إغلاق

تواصل معنا

إغلاق